• Housing Charity Projects

  • Establishing Mosques

> <
  • 1
  • 2
  • 3

Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society Services

  • Default
  • Title
  • Date
  • Random
  • Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society gave its utmost priority to providing drinking water to the remote areas and villages to satisfy the need of many citizens. Hence, Prince Fahad Bin Sultan Social Program
    Read More +
  • Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society provided electricity not only for the housing units, which belong to the Housing Charitable Project, but also for the outskirt of Tabuk and distant villages that are, because of
    Read More +
  • Mosques in our society have their historical, spiritual and religious role. They sustain their significant value as long as the Islamic doctrine and Faith live. Therefore, Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society sought to pay
    Read More +
  • Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society adopted a project that aims at raising awareness regarding volunteer work. This project indeed was derived from the vision and support given by Late Prince Sultan
    Read More +
  • To rise up the value of voluntary and humanitarian projects, to excel and give a comprehensive picture of such effort, Housing charitable Projects came to be the core of the projects of kind and the executive aspect of
    Read More +
  • Prince Fahad Bin Sultan Social Program Society succeeded through its Qualifying and Recruiting Department to provide jobs for approximately 18000 male and female youth who are prepared to be their families’ support to get their basic needs. Prince Fahad
    Read More +

رأس الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك رئيس مجلس إدارة جمعية الأمير فهد بن سلطان الاجتماعية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

رأس الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك رئيس مجلس إدارة جمعية الأمير فهد بن سلطان الاجتماعية في ديوان الإمارة اليوم, اجتماع الجمعية العمومية لجمعية الأمير فهد بن سلطان الاجتماعية، وذلك لاختيار اعضاء مجلس ادارة جديد للجمعية في دورته الخامسة 1439-1443هـ .

وبدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، بعد ذلك ألقى الأمين العام لجمعية الأمير فهد بن سلطان الاجتماعية الدكتور محمد بن عبدالله اللحيدان كلمة أكد من خلالها على أن الشريعة الإسلامية، حثت على عمل الخير ورغبت فيه.

وأشار إلى أن عمل الخير علامة على صلاح المرء وإيمانه، مبيناً أن لقاء اليوم الذي يوافق انتهاء الدورة السابقة لمجلس الإدارة وانتخاب مجلس جديد, ليواصل الرسالة السامية والأهداف الجليلة التي أنشئت الجمعية لأجلها.

كما قدم الدكتور اللحيدان شكره لمن سعى وعمل لخدمة الجمعية، متمنياً لمن سينظم للعمل في الجمعية في دورتها القادمة التوفيق ليواصل هذا المنجز الاجتماعي والخيري عطاءه.

بعد ذلك ألقى أمير المنطقة كلمة قال فيها: اتشرف في هذا اليوم ان أكون متواجد معكم وفي أيام شهر رمضان المبارك , سائلا المولى أن يمن على بلادنا بالأمن والأمان وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين , مبيناً أن هذه الجمعية بدأت منذ عدة عقود كبرنامج اجتماعي يعالج قضايا وجهود محدودة ، وتوسع البرنامج وأعطى ثمار ونجاحات كبيرة وتحول من برنامج إلى جمعية .
وأكد أن العمل الخيري والاجتماعي يحتاج إلى التطوير في المفهوم والأداء والنوعية التي نهدف للوصول لها والتي تواكب رؤية المملكة 2030 التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ويشرف عليها بشكل مباشر ويومي سمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله –.
وقال إن الأنشطة الاجتماعية يجب أن تتماشى مع هذا التطور وهذه الرؤية، لافتاً النظر إلى أن الدولة قدمت للجمعيات الخيرية الدعم الغير مسبوق في أي مكان بالعالم.
وقال:"أن ما يقدم للجمعيات الخيرية بالمملكة لا يوجد مثيل له بأي مكان بالعالم".


وركز على تطوير مفهوم العمل الخيري وأن يقدم للأسر المحتاجة برامج تجعلها أسرا منتجة ، معربا عن شكره لكل من عمل بجمعية الأمير فهد بن سلطان منذ تأسيسها، متمنيا التوفيق لمجلس الإدارة الجديد والنجاح, ووضع خطة عمل جديدة تواكب رؤية 2030، كما عبر عن الفخر والاعتزاز بوجود عناصر نسائية في مجالس الجمعيات الخيرية بمنطقة تبوك .
وأضاف: أن العمل الاجتماعي والخيري سوف يتطور بوجود هؤلاء السيدات بحكم معرفتهن وحسهن في هذا القطاع الحيوي الهام .


وعند بداية الاجتماع هنا الأعضاء الجدد بمناسبة تشكيل مجلس الإدارة في دورته الجديدة بعد أن تم انتخابهم معرباً عن الفخر والاعتزاز بوجود عناصر نسائية في مجلس إدارة الجمعية مثنياً على دورهن في مجال العمل الخيري متمنياً لهن التوفيق كما قدم الشكر للأعضاء السابقين على ما قدموه في الدورة السابقة, مشيداً بما يحظى به القطاع الخيري بالمملكة من دعم واهتمام من حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ، لخدمة المواطن في شتى المجالات ودعم آلية العمل الخيري, منوهاً بجهود الجمعية وقال نسعى أن تواكب الجمعية النهضة الفكرية والاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها بلادنا في شتى المجالات وتتماشى مع رؤية المملكة 2030 وأكد حرص المجلس أن يضم كافة الخبرات التي يمكن أن تدعم أعمال الجمعية كما أكد على أهمية التواصل مع المجتمع عبر القنوات الرئيسيّة ووسائل التواصل الاجتماعي .

بعد ذلك اطلع على تقرير عن برامج ومشاريع الجمعية المختلفة التي تنفذها في مدينة تبوك وفي محافظات ومراكز وقري وهجر المنطقة، كما ناقش عددا من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال بالإضافة إلى تشكيل اللجان بالجمعية .